What is Leptospirosis?

image006.gif

ماهو داء البريميات

داء البريميات مرض بكتيري يصيب الانسان والحيوان وهو ينشا عادة عن بكتريا تسمى البريميات والتي توجد في بول الحيوانات والانسجة الحيوانية المصابة وفي المياه الملوثة.

 

ماهي الاعراض ؟

الاعراض الشائعة الاولية للاصابة بداء البريميات هي ارتفاع درجة الحرارة والصداع الشديد ووجع العضلات والقشعريرة والتقيؤ واحمرار العينين. ويمكن ان تشبه هذه الاعراض اعراضا لامراض اخرى كالانفلونزا، لذا يكون تشخيصه من الامور الصعبة في الغالب وقد لاتجتمع كل هذه الاعراض في بعض المصابين.

وبعض المصابين بداء البريميات يعانون من توعك حاد ويمكن ان يشمل هذا مرض  "Weil" حيث يتصف بالفشل الكلوي واليرقان (صفرة الجلد مما يكون دلالة على مرض الكبد)  والنزف في الجلد والاغشية المخاطية كما يمكن ان يحدث التهاب السحايا (التهاب اغشية الدماغ) والنزف في الرئتين؛ وان معظم الذين يصابون بتوعك شديد يحتاجون للبقاء في المستشفى، اما الحالات الشديدة من الاصابة بهذا الداء يمكن ان تؤدي الى الوفاة في بعض الاحيان.

 

ماهي النتائج على المدى الطويل ؟

ان الشفاء من داء البريميات يمكن ان يكون عملية بطيئة بحيث يظل المصاب يشعر بتوعك اشبه بالانهاك المزمن يدوم شهورا عدة بينما قد يعاني اخرون من صداع او اكتئاب مستمر وقد تظل البكتريا في العينين احيانا او تؤدي الى التهاب مزمن فيهما.

 

كيف ينتقل ؟

تدخل البريميات الجسم عادة عبر جروح او خدوش في الجلد واحيانا عبر بطانة الفم والانف والعينين وهناك الكثير من الحيوانات المختلفة يمكن ان تحتضن بكتريا البريميات في كلياتها ويطرح في بولها ويمكن ان يحصل انتقال البكتريا بعد التماس ببول او لحم احد هذه الحيوانات كما يمكن ان يكون مصدر العدوى التراب او الوحل او الماء الملوث ببول هذه الحيوانات (من الصعب ان تعيش هذه البكتريا في التراب ذات الطبع الحامضي) كذلك فان اكل الاطعمة الملوثة او شرب المياه الملوثة تؤدى من حين لاخر الى انتقال العدوى.

 

ماهي الحيوانات التي تصاب عادة بالعدوى ؟

هناك الكثير من الحيوانات يمكن ان تحمل بكتريا البريميات ومن الحيوانات الاكثر شيوعا هي الجرذان والفئران والحيوانات الاليفة مثل الكلاب والماشية مثل الاغنام والابقار وايضا الخيول و الخنازير. قد تظهر اعراض المرض على الحيوانات المصابة بالبكتريا وقد لاتظهر ابدا بينما توجد البكتريا في بول هذه الحيوانات وتلوث المكان. وهذا يؤدي الى صعوبة معرفة الاشخاص لذلك لتفادي الخطر. تعد القطط من الحيوانات التي لن تصاب عادة بهذا المرض ولكن تشير المعلومات الى طرح البكتريا في بول عدد من القطط التي لايلاحظ عليها اي علامة للمرض. و قد تحمل  الحيوانات السلالة الخاصة بها من البكتريا ولكن البحوث الجديدة اثبتت بعض التغييرات في انواع السلالات المختلفة التي توجد في الحيوانات فمثلا تشير المعلومات المتوفرة لدينا منذ سنين  الى حضور سلالةL. i. Canicola  في الكلاب بينما السلالـه L.i. Icterohemorrhgia توجد في الجرذان الخ ... ولكن نجد الان ان كل من سلالة

 L.i. Grippotyphosa  و L.i. Pomona متواجدة في الكلاب في بعض المناطق بنسبة تفوق نسبة تواجد سلالة L.i. Canicola  وتعد الخيول والابقار ايضا من الحيوانات التي تصاب بهذا المرض وتكون الاعراض مختلفة من حالات ليس لديها اعراض الى حالات حادة قد تؤدي الى هلاك الحيوان بمدة قليلة ومما يزيد من اهمية المرض ان البكتريا قد تسبب نقص في انتاج الحليب عند الابقار والاجهاض عند كل من الخيول والابقار والكلاب.

 

من هم المعرضون لامكانية الاصابة ؟

ان الاشخاص المعرضون لامكانية الاصابة هم الذين على تماس مباشر بالحيوانات او الذين يتعرضون للمياه او الوحل او التربة اوالنباتات الملوثة ببول الحيوانات المصابة وان بعض الذين يؤدون وظائف معينة اكثر عرضة للاصابة من غيرهم ( كالمزارعين والبيطريين وعمال المسالخ ومزارعي قصب السكر والموز) كما ان بعض الانشطة الترفيهية التي تتضمن الاتصال بالمياه او التربة الملوثة يمكن ان تؤدي الى انتقال بكتريا البريميات ( مثل التخييم والعمل في الحدائق والمشي في الاحراش والتزحلق على المياه البيضاء وانواع اخرى من الرياضة المائية).

 

كيف يتم التشخيص؟

قد يعتقد الطبيب ان شخصا ما يعاني من داء البريميات بعد ظهور الاعراض ويكون هذا عادة بعد اسبوع الى اسبوعين من التعرض للاصابه وللتاكد من ذلك يكون عادة بواسطة فحص للدم يبين التعرض لبكتريا البريميات بواسطة تقنية MAT وعلى العموم فانه يلزم اجراء فحصين للدم يفصل بينهما مدة مابين اسبوعين واربعة اسابيع لتشخيص هذا المرض . وفي  احيان قليلة يمكن ان تزرع البكتريا من الدم وسائل النخاع الشوكي والبول في المختبر ولكن هذا صعب جدا ومن التقنيات الاخرى الموجودة هي ELISA و IF test  وPCR .

 

هل هناك علاج؟

تكون معالجة داء البريميات عادة بواسطة المضادات الحيوية مثل Doxycycline و   Penicillin و بما ان الفحص قد يستغرق وقتا طويلا بينما قد يكون المرض شديد، فان الطبيب قد يختار البدء بالمضادات الحيوية قبل التاكد من نتائج فحوص التشخيص. يعتقد ان المعالجة بالمضادات الحيوية تكون اشد فعالية عندما يبدا بها في مرحلة مبكرة من المرض لان البكتريا ان سببت الفشل الكلوي او الكبدي قد يصعب العلاج اكثر مما نتوقع.

 

كيف يمكن الوقاية من داء البريميات؟

هناك عدة طرق للوقاية من الاصابة بداء البريميات.

 

1.فيما يتعلق بالاشخاص الذين يعملون في مجال الحيوانات:

 

2. للاشخاص الاخرين

 

هل هناك لقاح ؟

لايوجد لقاح بشري ضد داء البريميات تم ترخيصه في ايران بينما تتوفر لقاحات لوقاية الحيوانات من المرض (الماشية والكلاب) الا ان الحيوانات الملقحة تظل معرضة للاصابة بسلالات اخرى التي لايشملها اللقاح فعلى سبيل المثال من السلالات التي تلقح ضدها الكلاب هي  L.i. Icterohemorrhgia و

 L.i. Canicola وتوجد ايضا سلالات اخرى تكاد تحل محلهما وهما L.i. Grippotyphosa  و

 L.i. Pomona في بعض المناطق ولايتوفر اللقاح في كل مكان.

 

ماالذي تفعله اذا اصبحت مريضا؟

اذا اصبحت مريضا في الاسابيع التي تلي امكانية تعرضك لبول الحيوانات او لبيئة ملوثة فمن المهم ان تخبر طبيبك عن ذلك التعرض وتجري الفحوصات اللازمة باسرع وقت ممكن.

 

هل ينقل المصابون بداء البريميات المرض الى الاخرين؟

يحدث نادرا ان ينتقل داء البريميات من شخص الى اخر مثلا عن طريق الاتصال الجنسي او عن طريق الرضاعة من الثدي ويمكن ان تنتقل بكتيريا البريميات عن طريق البول بعد عدة اشهر من العدوى بها عن طريق المجاري والتلوث .

 

هل يمكن ان يصاب شخص بالمرض اكثر من مرة ؟

بما ان هناك سلالات عديدة من بكتيريا البريميات فانه من الممكن ان يصاب الشخص بسلالة اخرى وان يصاب بداء البريميات مرة اخرى .

 

image018.gif